الكلية مراكز ووحدات
الأقسام الطلاب
مشاريع واتفاقيات مركز الوسائط
المزيد فوري
الخريجين الاحداث هيئة التدريس ابحاث الأخبار
التحصيل الإلكترونى



كلمة عميد الكلية

DSC02694

 

تعد كلية الالسن جامعة المنيا من أقدم كليات الألسن على مستوى الجمهورية فهى تاتى فى المرتبة الثانية بعد كلية الألسن جامعة عين شمس ، وقد رأت هذه الكلية النور عام 1997 ، حيث تم إنشاؤها لتكون صرحا علميا وتنويريا ، يقدم خدمات لكل الطلاب فى ربوع مصر، ويسهم بفاعلية فى تحقيق رؤية الجامعة ورسالتها.

بدأت الدراسة فى خمسة أقسام علمية وهى : اللغة الالمانية ، والاسبانية ،الانجليزية، الايطالية ،والفرنسيه وقد شهدت الكلية وقد شهدت الكليه بعد ذلك نهضه تعليمية وثقافية تمثلت فى فتح أقسام جديدة ، تلبى سوق العمل ، وتفى باحتياجاتة، فتم افتتاح قسم اللغه الصينية ،كما تم توسيع فى برامج الدراسات العليا.

واذا كان تقدم الامم والشعوب يقاس بمدى تقدمها فى العلم فمن هذا المنطق ومن منطلق الايمان بان بناء الأجيال رسالة سامية حرصت الكلية على توفير مناذ تعليمى ملائم يتيح لأبنائها الطلاب التعبير عن افكارهم ومشاعرهم بحرية ليكونوا قادرين على تحمل المسئولية ، وخدمة الوطن فى المناصب التى يتقلدونها فى وطنهم ، ويكونوا خير سفراء لبلدهم فى الاقطار الاخرى.

وسعيا من الكلية الى التميز والريادة فى المجال التعليمى والبحثى وخدمة المجتمع فقد حرصت على توفير كوادر علمية من أعضاء هيئة التدريس تتمتع بالكفاءة والفاعلية ، وقدمت الجامعة لها كل الامكانات المادية والمعنوية التى تساعدها فى تحقيق أهداف العملية التعليمية . كما حرصت الكلية على توفير طاقم إدارى متخصص فى شئون الطلاب والدراسات العليا وغيرها ،ورغبة فى رفع مستوى أداء هذا الطاقم الادارى فقد تم الحاقه بالدورات المتخصصه التى ترفع من كفاءتة المهنية والادارية

وتقدم الكلية أنشطه مختلفة تحقق ميول ورغبات الطلاب فى المجالات الثقافية ،والرياضية،  والاجتماعية ، والفنية ،  وغيرها ، يقوم عليها مجموعه مختارة من الاختصاصيين المؤهلين والمدربين على التعامل مع الطلاب ،ومساعدتهم على إظهار إبداعاتهم ومهاراتهم ،ومواهبهم.

وأغتنم هذه الفرصة لأسجل شكرى وامتنانى لأسرة الكلية ،أهيب بالجميع العمل بجد ونشاط سائلا المولى العلى القدير أن يوفقنا جميعا ، ويوفق أبناءنا الطلاب ،ويكلل عامهم الدراسى بالنجاح .

واللة من وراء القصد والهادى الى سواء السبيل

عميد الكلية 

أ.د. باسم صالح