عن الكليه أخبار
هيئه التدريس الطلاب
وحدة الجودة وحدة الخدمات التكنولوجية
الدراسات العليا الاقسام
وسائط الخدمات الالكترونية
العلاقات الثقافية المكتبة
الخريجين الاحداث ابحاث علاقات ثقافية
التحصيل الإلكترونى

كلمة عميد الكلية


ا.د/محمد ابراهيم هاشم


مع مطلع العام الجديد يطيب لي باسم كلية الفنون الجميلة ، جامعة المنيا وبكل تاريخها العريق بأن أرحب ببناتي وأبنائي الطلبة ممن حالفهم الحظ فكان لهم شرف الانتماء إليها والالتحاق بأسرتها المتميزة من الأساتذة والعامـــلين 

ومع التحية والترحيب يسعدني أن أضع أمامكم عدة أمور هامة تعبر عن أصالة كليتكم في جمعها بين عمق التراث ودقة المنهج ، وبين قدرتها علي تطوير نفسها وتحديث مناهجها ،  وتقييم أداء أساتذتها وعامليها إلي جانب تشجيع المتميزين والمتفوقين والموهوبين من أبنائها مدخلاً إلي منهج العصر ومتطلب المرحلة ،  في لغة الإجادة والمنافسة والقدرة علي التفاعل مع أسواق العمل في زحام الثورات العلمية المتلاحقة في كل العلوم ، وما صاحبها من تراكم معرفي مذهل كل يوم ،

أن كلية الفنون الجميلة – جامعة المنيا اتجهت إلي تكوين الطالب المثالي الذي يجمع بين تفوقه العلمي ومشاركاته الفكرية والرياضية ، فقدمت لأبنائها عطاءاً متميزاً عبر كل الأنشطة التي يتبناها الموسم الثقافي والفني إلي جانب الأنشطة المتعددة التي تقوم عليها أجهزة رعاية الشباب والاتحادات الطلابية بما يوجب لفت نظر أبنائها الجدد إلي أهمية الانخراط في هذه الأنشطة بالحضور والممارسة مما يفيد الطالب في تكوينه ضمن القيادات المستقبلية الواعدة نتمنى أن نري منكم الطالب المتميز ،

وحيث أننا نريد طالباً يعرف حق وطنه وأمته ، ويدرك حجم إسهامه في منظومة ثقافة جامعته ، ينطلق من الانفتاح الفكري والاستنارة العقلية ، ويحرص دوماً علي الارتقاء بكل ما يتعامل معه وصولاً إلي الأفضل وسعياً إلي الرقي ، وابتغاء الاقتراب من منظومة الكمال العلمي والأخلاقي 

تحية لكل بناتي وأبنائي مع العام الجديد ، متمنياً أن يمتد وعيهم إلي المشاركة والمتابعة لكل الأنشطة وتحقيق مقاصدهم العليا من خلال انتمائهم إلي كلية الفنون الجميلة – جامعة المنيا

بارك الله فيكم ورعاكم ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته،