نبذة عن القسم

عتبر قسم الهندسة الكيميائية بكلية الهندسة - جامعةالمنيا هو القسم الثالث لأقسام الهندسة الكيميائية فى مصر بعد قسم الهندسة الكيميائية بكلية الهندسة جامعة القاهرة الذي بدأت الدراسة الفعلية فى العام الجامعى 1942/1943وتخرجت الدفعه الأولى عام 1946 ثم تبع ذلك إنشاء قسم للهندسة الكيميائية بكلية الهندسة جامعة الإسكندارية تخرجت أولى دفعاته عام 1954. وقد تم إنشاء القسم عام 1977 مدعماً بخبرات التخصص القاهري والسكندري ومطوراً بأحدث الأساليب العالمية ففتح آفاقاً جديدة ومجالات حديثة لخريجيه لخدمة الصناعة والبحث العلمي وإزدهارهما.

وكان المنهج الدراسى المعد لطلاب القسم فى بداية نشأتهيغلب عليه الطابع التكنولوجى بحيث كانت المواد التكنولوجية تشغل حوالى 50% من مجموعالمواد. ثم طورت الدراسة بحيث أصبح التركيز بصفة أساسية على موادالهندسة الكيميائية الحديثة بمفهومها الشامل مثل تصميم المصانع واقتصادياتهاوالتحكم فى العمليات وانتقال المادة وعمليات الفصل المرحلية والنمذجة والمحاكاه فىعمليات الهندسة الكيميائية وانتقال الحراره وكمية الحركة وتصميم المفاعلاتالكيميائية والعمليات الموحدة وغيرها من مواد الهندسة الكيميائية الحديثة التى تدرسوتطبق فى الجامعات والمعاهد العالمية الآن

رؤية ورسالة القسم

رؤية القسم

تطلع قسم الهندسة الكيميائية إلى أن يكون رائدا على المستوى المحلى والاقليمى وذلك بتخريج مهندسين كيميائيين على درجة عالية من التميز العلمى والفكرى والهندسى وذلك بالتركيز على تفاعل مناهج القسم مع المتطلبات المحلية والاقليمية وتقدمها المستمر وعلى خلق روح الانتماء فى الطلاب وهيئة التدريس والعاملين وعلى تفعيل العمل الجماعى فى الأعمال البحثية التى تخدم التقدم المستمر للعملية التعليمية والبحثية ولا تحيد عن متطلبات الوطن والصناعات القائمة فيه وتؤدى فى الوقت نفسه إلى بيئة نظيفة تساعد على الحياة السليمة والصحية والملائمة للتقدم ، ويأمل القسم فى ذلك أن يصل إلى ذاتية الموارد التى تحقق هذه الرؤية .

رسالة القسم

فى سبيل رؤية قسم الهندسة الكيميائية يهدف القسم إلى إعداد الكوادر المتميزة والريادة فى إجراء البحوث والدراسات وكذلك التواصل مع الأقسام الأخرى المناظرة على المستوى المحلى والعالمى ليواكب تقدم المعرفة فى مجال التخصص وأن يجرى تفاعلاً موازباً مع المجتمع المحلى والاقليمى والتركيز فى أعمالة على نوعية متطلباتها من القوى البشرية والأبحاث العلمية والصناعية وأن يقدم الخدمات العلمية والاستشارية إلى المصانع القائمة وأن يشارك فى التخطيط لصناعات أخرى لاستغلال الموارد الطبيعية للإقليم .