مجلس جامعة المنيا يعلن حصول الجامعة على المركز 1001 عالميًا بالتصنيف البريطاني



مجلس جامعة المنيا يعلن حصول الجامعة على المركز 1001 عالميًا بالتصنيف البريطاني والجامعة تبدأ في تفعيل مقرراتها إلكترونيًا ... وقاعدة بيانات لمتحدي الإعاقة وفتح باب الترشح لجوائز الجامعة، ومكافأة لأعضاء هيئة التدريس والعاملين وشكر للمستشفيات الجامعية على تقليل قائمة الانتظار للمرضى وربط الخدمات وتقرير الكفاءة للعاملين بتحليل "فيروس سي" ودورات تدريبية للسكرتارية الإلكترونية وإدارة المراسلات أعلن الدكتور محمد جلال حسن، القائم بأعمال رئيس جامعة المنيا عن حصول جامعة المنيا على المركز 1001 عالميًا ضمن 25 ألف جامعة عالمية في تصنيف "التايمز البريطاني" الذي يعتمد على الاستشهادات العلمية، حيث يتم من خلال هذا المؤشر حساب العدد الكلي للاستشهادات الخاصة بالأبحاث المنشورة والموثقة للجامعة دوليًا، وعدد الحاصلين على شهادة الدكتوراه من الباحثين وأعضاء هيئة التدريس بها، إلى جانب معايير نسبة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والميزانية المخصصة من الجامعة لهم، بالإضافة إلى البيئة التعليمية والنظرة العالمية للجامعة وخدماتها لمجتمعها الخارجي. جاء ذلك خلال انعقاد مجلس جامعة المنيا برئاسة الدكتور محمد جلال حسن، وبحضور اللواء قاسم حسين محافظ المنيا، والدكتور مصطفى عبد النبي، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور أبو بكر محي الدين، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، وعمداء الكليات، ومدير مركز ضمان الجودة، والمدير التنفيذي للمعلومات بالجامعة، والمستشار القانوني، وأمين عام الجامعة، أعضاء المجلس. وتابع الدكتور "محمد جلال" أن تصنيف التايمز البريطاني للجامعات يعكس نشاط وفاعلية نقل المعلومات في الجامعة وتوافر عناصر الربط مع الصناعة مما يعزز رغبة الجهات الصناعية في الدولة على استقطاب الدعم المادي من القطاع الصناعي كدليل على كفاءة الجامعة. ومن جانبه قدم "محافظ المنيا" تهنئته لأعضاء المجلس بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، مؤكدًا على حرص المحافظة الدائم على التعاون مع جامعة المنيا لما تمتلكه من كوادر بشرية وخبرات علمية، ولكونها المنوط بها صناعة الأجيال والكوادر الطلابية والعلمية، باعتبارها بيت خبرة تستطيع أن تسهم فى دفع عجلة التنمية بالمحافظة والمجتمع المصري. وأعلن رئيس الجامعة عن فتح باب الترشح للتقدم لجوائز الجامعة لعام 2018/2019 اعتبارًا من أول أكتوبر القادم، التي تشمل جائزة للنشر العلمي للباحثين في مجلات علمية دولية ذات معامل تأثير بالكليات، وأفضل رسالة دكتوراه وماجستير وجائزة لأفضل طبيب وممرض مثالي والموظف والعامل المثاليين. كما ناقش المجلس تفعيل دور مركز متحدي الإعاقة الذي تم إنشاؤه حديثًا بالجامعة، للمساهمة في دمج متحدي الإعاقة وتزويده بقاعدة بيانات عن طلاب الجامعة من ذوي الاحتياجات الخاصة، وكافة الخدمات التي تساعدهم على استكمال دراستهم، وتخفيض الرسوم الدراسية لهم، وتهيئة البيئة التعليمية الملائمة من خلال تقديم دورات تدريبية لتعليم طريقة "برايل" للطلاب المكفوفين، وإعداد ورقات امتحانية ذات حجم كبير لتتناسب مع ضعاف البصر، إلى جانب مضاعفة الوقت الخاص لهم أثناء تأديتهم للامتحانات. وعلى صعيد آخر نقل رئيس الجامعة ما جاء بالاجتماع الأخير بالمجلس الأعلي للجامعات وشكر رئاسة مجلس الوزارء للمستشفيات الجامعية لتقليلها قائمة الانتظار للمرضي خلال الفترة الماضية، والتي شهدت تطوير وتحديث بالمستشفيات الجامعية وافتتاح العديد من المستشفيات التخصصية لخدمة مرضي المحافظات. وفي سياق متصل أعلن الدكتور "محمد جلال" بأنه سيتم عمل مسح طبي وإجراء تحاليل لأعضاء هيئة التدريس والطلاب والعاملين بالجامعة للكشف عن فيروس سي وتقديم العلاج بسرية تامة لمن يثبت اكتشاف الفيروس لديه، لافتًا بأنه تم ربط جميع الخدمات وشهادات التخرج لخريجي الجامعة، والترقي لأعضاء هيئة التدريس وأساتذة الجامعة، وكذلك تقارير الكفاءة للعاملين مشروطة بإجراء تحليل الفيروس. واستطرد "رئيس الجامعة" بأنه في إطار سياسة الدولة المتبعة للنهوض بالتعليم العالي في مصر من خلال إدراج التعلم الإلكتروني كأحد الأنماط الأساسية للتعليم بالجامعات المصريـة؛ لتصبح قادرة على المنافسـة على الصعيدين الإقليمـي والعالمـي، تم توافر وتفعيل مايقرب من 800 مقرر الكتروني بالجامعات المصرية، مشيرًا بأن جامعة المنيا أعدت مايقرب من 30 مقرر إلكتروني وذلك تمهيدًا لتحويل جميع مقرراتها استعدادًا لاستقبال طلاب الثانوية العامة في الأعوام القادمة بنظام التعليم الإلكتروني الحديث، وتقديم الجامعات لجميع مقرراتها إلكترونيًا، حيث يتم تجهيز المقرر المراد تطويره بجودة عالية ومتوافقة مع معايير الجودة الدولية، ويكون موافقًا مع الخطة الدراسية المتبعة في أقسام الكليات ويكون ذلك بتسجيل جميع محاضرات المقرر وتوفير محتوى المادة العلمية من أهداف وأنشطة وبنوك الأسئلة للامتحانات. وتابع رئيس الجامعة بأن الجامعة ستبدأ في عقد مجموعة من الدورات التدريبية في السكرتارية الإلكترونية وإدارة المراسلات والأرشفة الإلكترونية، والتي ستعقد على مرحلتين إحداهما للمسار الأساسي والآخرى للمسار المتقدم، على أن تكون اختبارات اجتياز تلك الدورات تفاعلية. وأشار الدكتور "جلال" إلى أنه خلال شهري أكتوبر ونوفمبر القادمين ستتقدم كليات التمريض، والتربية الرياضية، والتربية النوعية، للحصول على الاعتماد من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، وذلك بعد إرجائهم من قبل الهيئة لاستيفاء باقي المعايير. كما قرر مجلس جامعة المنيا صرف مكافأة لأعضاء هيئة التدريس والعاملين بالجامعة تزامنًا مع بدء العام الدراسي الجديد وتقديرًا للمجهودات وتحفيزًا لبذل المزيد من الجهد والعطاء.

امانى فايق

© 2018،جميع طب الاسنان محفوظة كلية الحقوق