جامعة المنيا تعلن: "ههيا" خالية من الأمية بنهاية يوليو

تاريخ النشر: 2019-07-15



أكد الدكتور مصطفي عبد النبي عبد الرحمن رئيس جامعة المنيا أنه إيماناً من جامعة المنيا بأهمية محو الأمية لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بالمجتمع، وإعداد مواطن متعلم ومنتج قادر علي المشاركة في التنمية المستدامة لمصر جديدة في 2030 ، أقامت جامعة المنيا ضمن فعاليات قافلتها البيئية المتكاملة لقرية ههيا والتي تقيمها الجامعة لمدة شهراً كاملاً بالقرية؛ عدد من فصول محو الأمية ضمن مشروع محو الأمية بالجامعة بالتعاون مع الهيئة العامة لتعليم الكبار سعياً من الجامعة لإعلان قرية ههيا خالية من الأمية خلال أعمال القافلة بنهاية الشهر الجاري.

ويأتي مشروع قافلة جامعة المنيا لقرية ههيا تأكيدًا على دور جامعة المنيا الخدمي تجاه بيئتها المحيطة وابرازًا لدور قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ولما تمتلكه الجامعة من مقومات بشرية وعلمية متخصصة في جميع المجالات، وذلك بالتعاون مع محافظة المنيا تحت رعاية بالقرية الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن، رئيس الجامعة، واللواء قاسم حسين محافظ المنيا، والدكتور محمد جلال حسن، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد عنتر مشرف عام القافلة، وأعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعة المشاركين من مختلف الكليات في فعاليات القافلة.

ومن جانبه أكد الدكتور بليغ حمدي المشرف علي مشروع محو الأمية بالجامعة أن طلاب جامعة المنيا يقومون بمحو أمية الدارسين بالقرية، كما يقدم الدكتور إدريس سلطان وكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ومنسقو المشروع بالكليات كافة التسهيلات والمتابعة اليومية للطلاب الجامعيين والدارسين بفصول محو الأمية بالقرية، تنفيذاً للتوجيهات بإعلان قرية ههيا خالية من الأمية بنهاية الشهر الجاري، إلي جانب قيام طلاب جامعة المنيا بتحسين مهارات القراءة والكتابة والحساب لتلاميذ المرحلة الابتدائية بالقرية.







































شذا احمد