«فنية المنيا» تشارك فى مبادرة "رمضان بيجمعنا" بمستشفى 57357 ومبادرتان للوقف الخيري وللأبحاث العلمية



فى إطار حرص جامعة المنيا على المشاركة المجتمعية، وكنوعاً من المساهمة مع مؤسسات الدولة الخدمية والعلاجية تشجيعاً لدورها واستمراراً لعملها فى آداء رسالتها وتحقيق أهدافها الإنسانية والتي كان من أبرزها مستشفى سرطان الأطفال 57357، شارك وفد من كلية التربية الفنية بجامعة المنيا من أعضاء هيئة التدريس وعدداً من طلاب الفرقة الخامسة؛ ضمن مبادرة "رمضان بيجمعنا" لمؤسسة 57357 لقضاء يوماً مع أطفال المستشفى ولإدخال البهجة على قلوبهم ورسم الضحكة على وجوههم، حيث جاءت الزيارة تحت رعاية الدكتور جمال الدين على أبو المجد، رئيس الجامعة، والدكتور محمد جلال حسن، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، ورافق الوفد الدكتور أمل محمد أبو زيد وكيل كلية التربية الفنية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور ياسر بكار، والدكتور عمرو عبد السلام، والدكتورة فاطمة رمضان عبد السلام. ومن جانبها أشارت الدكتورة "أمل أبو زيد" بأنه تم تنفيذ العديد من ورش العمل بالمشاركة مع أطفال المستشفى فى القسم الخاص بالعلاج الكيمياوى، كنوعاً من الترفيه عن الاطفال المرضي، حيث تم عمل فوانيس رمضان بخامات القماش والخشب، والعديد من الاكسسورات من الخيوط والخرز، كما تم تزيين غرف تلقى العلاج للأطفال بزينات مبهجة مساهمة فى ادخال السعادة عليهم، كما تخلل تلك الورش مجموعة من الألعاب الترفيهية والترويحية للأطفال. وأضافت الدكتور "أمل أبو زيد" أن الطلاب المشاركين في الزيارة هم من طلاب الدفعة الأولى التي سيتم تخرجها كأول دفعة لكلية التربية الفنية لهذا العام، والذين قد ساهموا في مبادرة وقف خيرى ضمن المبادرات التي تطلقها المستشفي والتي تمثلت في جمع تبرعات مالية للمستشفي تحفيزاً لطلاب الدفعات القادمة من الكلية بالمشاركة فى هذه التبرعات. كما شاركت الدكتورة أمل أبو زيد بمساهمتها فى مبادرة الوقف الخيرى الخاص بمشاركة أعضاء هيئة التدريس والعاملين بجامعات مصر للأبحاث العلمية. وجدير بالذكر أنه يوجد ركن خاص بالوقف الخيرى بالتبرعات التى شاركت بها كليات جامعة المنيا لمستشفى 57357، والذي كان منهم وقف "يلا نفرحهم" لكلية الطب البشري بالجامعة، ووقف خيرى لاتحاد طلاب كلية التربية للطفولة المبكرة، بالإضافة إلي وقف طلاب كلية الحقوق، وقسم علم النفس التربوى بكلية التربية، ووقف خيرى لطلاب كلية دار العلوم بعنوان "العلم اسم ومعنى2017، 2018"، ووقفان لكل من كلية الألسن، وكلية الصيدلة.

















احمد عادل

© 2018،جميع الحقوق محفوظة جـامـعــــة المنـيــــــا